Ad will close in seconds

Skip Ad
لصحتك وصحة أسرتك

قائمة بأنواع الزيوت التي لاغنى عنها للبشرة

آية وهيب

الخميس 6 ديسمبر 2018

5
قائمة بأنواع الزيوت التي لاغنى عنها للبشرة

في فصل الشتاء يزداد اهتمامنا بترطيب وتغذية البشرة، لأنها كثيرًا ما تتعرض للجفاف بسبب برودة الجو وإنخفاض درجات الحرارة، هذا ما يدفع الكثيرات للبحث عن الزيوت الطبيعية التي تمنح البشرة كل ما تحتاجه، وبين الأنواع الكثيرة للزيوت التي تمتلئ بها الأسواق اخترنا لكم أهم أنواع الزيوت التي لا غنى عنها لبشرة صحية مشرقة ونضرة.

زيت المارولا

من الزيوت القيّمة لأنه يستخرج من شجرة المارولا النادرة، ومن المعروف عنه قدرته الكبيرة على ترطيب البشرة لأنه غني بالأحماض الأمينية التي تجعله ممتاز للبشرة الدهنية، فهو سهل الإمتصاص ولا يترك رواسب على البشرة إطلاقاً.

زيت شجرة الشاي

إلى جانب الترطيب والتغذية التي يمنحها للبشرة، يعد زيت شجرة الشاي واحدًا من أهم الزيوت الفعّالة في قتل البكتريا التي تسبب حبوب الشباب، كما أنه ممتاز في علاج مشكلة التهاب البشرة، هذا ما يجعله رائع للبشرة الحساسة.

زيت الأرجان أو الأركان

ينتشر زيت الأرجان في منطقة المغرب العربي، ويعرف بالذهب السائل وذلك لأنه غني بمضادات الأكسدة المعروفة بإسم "بوليفينول"، مما يجعله يدخل في مستحضرات التجميل الخاصة بتأخير علامات الشيخوخة، هذا إلى جانب الأحماض الدهنية والأوميجا 3 وهما مادتان مهمتان لإنتاج الكولاجين مما يجعله مناسب للبشرة الجافة.

زيت البابونج والنعناع

من الزيوت العطرية ذات الرائحة المهدئة للأعصاب، ولهذا يكثر إستخدامهما في تدليك الجسم بمراكز الإستشفاء المختلفة، كما لهما فوائد علاجية تعمل على تقليل احمرار وتهيج البشرة، بالإضافة إلى الخصائص المضادة للإلتهابات التي تعمل على تطهير البشرة.

زيت الورد

من الزيوت الشائع استخدامها في منتجات التجميل، وذلك لأنها غنية بفيتامين (أ) الذي يحفز إنتاج الكولاجين في البشرة مما يؤدي إلى مكافحة علامات تقدم السن و حماية البشرة من الحبوب والمشكلات الشائعة.

زيت الروزماري

من الزيوت التي تتمتع بسمعة طيبة بين الأعشاب المختلفة، حيث تم استخدامه في عصور وحضارات مختلفة، بسبب فوائده المتعددة لعلاج فروة الرأس وحماية الشعر من التساقط، هذا إلى جانب إحتوائه على حمض الكافييك وحمض الروزمارينيك اللذان يعملان على تطهير البشرة من البكتريا والميكروبات، كما أنه مناسب لجميع أنواع البشرة وليس له آثار جانبية.

ما هو تعليقك؟

أضف تعليقك

التعليقات

    قد يعجبك أيضاً

    طاقة بطاطسية!

    عبدالرحمن يسري

    حساسية الغلوتين

    عبدالرحمن يسري