Ad will close in seconds

Skip Ad
صحة

مضغ الطعام جيدًا يخلصكم من السمنة وعسر الهضم

مروة علاء الدين

الخميس 20 أبريل 2017

21
مضغ الطعام جيدًا يخلصكم من السمنة وعسر الهضم

في الوقت الذي لا يتصور فيه الكثيرون أهمية عملية المضغ عند تناول الطعام وعليه لا يعطوها الوقت والاهتمام الكافي، ينصح خبراء الصحة والتغذية بضرورة مضغ الطعام جيداً لما له من أثار إيجابية في تحسين عملية الهضم، والتحكم في الشهية، والحد من زيادة الوزن، والحصول على قوام مثالي.



وينقل موقع مجلة "سانتيه مجازين" الفرنسية نتائج دراسة أولية أشارت إلى أن المضغ الجيد للأطعمة بالدرجة التي لا يبقى معها طعام في الفم يرفع معدلات حرق السعرات الحرارية أثناء عملية الهضم بحيث يتم حرق حوالي 10 سعرات حرارية عن كل وجبة يبلغ إجمالي محتواها 300 سعر حراري.


ويضيف القائمون على الدراسة أنه في غضون شهر سيتمكن الجسم من حرق ما يقرب من 2000 سعر حراري وهو ما يشكل ،بحسبهم، فائدة مهمة، مشيرين إلى حزمة الفضائل التي يتيحها المضغ الجيد والبطيء للطعام وهي زيادة تدفق الدم إلى المعدة والأمعاء وبالتالي حرق المزيد من السعرات الحرارية، وإتاحة الوقت الكافي للهرمونات للعمل وللمخ لإرسال إشارات الشبع، والحد من تناول الطعم بين الوجبات.


ويقول الموقع الفرنسي إن معظم الأفراد الذين يعانون من السمنة المفرطة يميلون لعدم مضغ الطعام جيداً وإنهم حينما يقضون المزيد من الوقت في مضغ الأكل جيداً فإنهم يأكلون بمعدلات قليلة ويحسنون من عملية هضم الأطعمة المختلفة.


ومنذ آلاف السنين يعتقد الناس أن إيلاء مضغ الطعام الوقت والاهتمام الكافي يحسن عملية هضمه وهو ما ثبت صحته من الناحية العلمية، بينما لم تثبت الدراسات العلمية حتى الآن صحة الاعتقاد القائل بأن المضغ الجيد يسمح بتحسين قدرة الجسم على استخلاص الفوائد الغذائية الموجودة في الأطعمة.