Ad will close in seconds

Skip Ad
شهي ومفيد

الأطعمة اللاذعة

عبدالرحمن يسري

الجمعة 2 نوفمبر 2018

13
الأطعمة اللاذعة


الأطعمة اللاذعة أو الحامضة لها مذاق خاص بها، مذاق غريب يجعل من يحبه يريد أكثر منه كلما جربه رغم انها في بعض الأحيان تكون تجربة غير مريحة لحاسة تذوقنا حيث تترك لساننا مشلولًا تمامًا عن تذوق أي شيء آخر بعدها بوقت ليس بقليل ومع ذلك أيضًا، نميل إلى الطعم الحامضي الغريب و ما يفعله داخل فمنا أو تحديدًا في مؤخرة لساننا وعلى جانبيه حيث أن هناك يكمن حاسة تذوق الأطعمة الحامضة على الأخص.

وتختلف شدة أو درجة حمضية الأطعمة بشكل كبير، هناك فاكهة طبيعية يغلب عليها هذا الطعم، في الحقيقة، هناك نوع معين من الفواكه يطلق عليه لقب "الحمضيات" ومن هذا الاسم نستطيع أن نستنتج طعمها! وتتواجد هذه الفواكه بكثرة تحديدًا في الشتاء، كالبرتقال، واليوسفي، والجوافة والمشمش بجانب بالتأكيد الفواكه الاستوائية التي يوجد بها نسبة حامض أعلى بكثير، في الواقع، هذا الطعم الحامضي المميز هو ما يجعلنا لا نتوقف عن أكل هذه الفاكهة متى وجدناها.

يوجد أيضًا أطعمة نحن صنعناها لنلبي هذه الرغبة التي تتواجد في معظم من وقعوا في حب هذا المذاق وأدمنوه.

تختلف بالطبع درجة حمضيتها أو مدى لذوعتها من منتج لآخر ومن شركة لأخرى وأيضًا من وصفة لأخرى!

بجانب الحلوى التي تصنع كيميائيًا لتعطينا هذا الطعم يوجد أيضًا وصفات مشهورة في بلاد مختلفة المكون أو الشيء المشترك بينهم هو الطعم الحامضي اللاذع!

1-كيمشي

وصفة كورية مشهورة تُصنع من الخس، الملفوف أو الفجل لكن على طريقة المخلل! لها طرق عديدة في التحضير لكن الطعم واحد ومميز بلذوعته الشديدة.

2- التمر الهندي

ينتشر في مصر لكن كمشروب بارد ويضاف اليه السكر لكسر لذوعته، وهذا ما يحدث عكسه في الهند! حيث انهم يستخدموه لإضاف لذوعة لمعظم الوصفات لديهم خاصة وصفات الدجاج ومع كمية التمر الهندي المستخدم في الوصفة تشتد لذوعتها وتصبح لذيذة أكثر وأكثر!

3- عنب الثعلب

نبات هندي الأصل يتواجد في شمال أوروبا وأمريكا، ويتم استخدامه في الحلوى، رغم لذوعته الشديد إلا أنه يضيف مذاق فريد عند مزجه مع الحلوى وتحديدًا الفطائر وكذلك في تحضير الصوص اللاذع-الحلو.