Ad will close in seconds

Skip Ad
نصائح وحيل

نصائح يجب اتباعها لتحفيز طفلِك على اختيار كُتبُه المُفضّلة

شيماء المقدم

الخميس 28 يونيو 2018

3
نصائح يجب اتباعها لتحفيز طفلِك على اختيار كُتبُه المُفضّلة

القراءة هي غذاء طفلِك الروحي!

في عصرنا الحالي يعتبر الأطفال سرعتهم البديهية أعلى مننا في أشياء كثيرة وبالأخص هم نواة لمستقبل الغد في الجانب التكنولوجي، فالطفل دائمًا يميل لمشاهدة التليفزيون ويحب الألعاب الإلكترونية وأجهزة الذكية الحديثة مثل الهواتف أو اللاب توب.

ولكي يعرف طفلك من اليوم ماذا وكيف يختار كتابه لينجذب لمتعة القراءة، فعليكي بهذه النصائح كي تكون مَرجع لكي في تناول هذا الجانب مع طفلِك:

انصحي طفلك باختيار كتابه كصديقٍ جديد:

-إذا كان طفلِك بعمر من 3:5 سنوات يجب عليكي المواظبة على قراءة قصة يومية جديدة قبل النوم، لتعريفه بأهمية القراءة ومساعدته في بناء ذكرياته بالإستمتاع بها.

-املئي غرفة طفلِك بالكتب منذ صغره، حتى عند كِبره سيتفهّم كثيرًا انه صديقه ودائمًا مُحاطًا به، ولكن كوني منتبه جيدًا في الموازنة بين متعة قراءته للكتب مع أوقات اللعب الجميلة وممارسته رياضات مختلفة.

-اجعلي منكِ مثالًا يُحتذا به، واحرصي على القراءة بجانبه وأمامه حتى يأخُذِكِ كمثلٍ حي تقليدك في هذه العادة.

-إذا كان طفلك بعمر اكبر من 6 سنوات، ساعديه في اختيار كتبه التي تميل في تشجيعه لممارسة هوايته المُفضّلة، فمثلًا إذا كان يحب كرة القدم، لِم لا تجعليه يختار كتابًا يهتم بهذه الرياضة، وإذا كان يُحب الرسم فساعديه لأن يختار كتابًا يهتم بالفنون وبالأخص الرسم.

-حفّزي طفلِك على الإختيار دائمًا، فمثلًا إذا كنتي تحبي الطهي قولي أمامه وانتم تنوون شراء كتبًا جديدة "سوف اختار هذا الكتاب لأني احب جدًا الطهي، وانت ماذا تُحب؟" ، فبهذه الطريقة سيحب اكثر اختيار كتبه.

-لا تغصبي على طفلِك الصغير بقراءة الكتاب بأكمله في وقتٍ قصير، فقط قومي بتقسيم الكتاب المُفضل لديه بقراءة صفحتين مثلًا في اليوم الواحد حتى لا يملّ من القراءة نفسها.

-كتاب طفلِك المُفضّل دائمًا حفزيه بقراءته بشكل مختلف، فإذا أحب قراءة كتاب عن السباحة حفّزيه انه إذا انتهى من قراءته وفهمه جيدًا سيأخذ دروسًا في السباحة بأي نادي والإشتراك بها.

- مهما كان اختيار طفلِك لكتابه المُفضّل تافهًا لا تجعلي هذا الإنطباع يصل له وتذكري دائمًا انه اختياره، بالعكس حاولي أن تحمّسيه على قراءته والإنتهاء منه ليُغامر داخل كتابًا جديدًا.


ما هو تعليقك؟

أضف تعليقك

التعليقات

    قد يعجبك أيضاً

    طاقة بطاطسية!

    عبدالرحمن يسري